كتاب " أسرار قوانين الجاذبية "


كتاب " أسرار قوانين الجاذبية"

" أيسر طريقة لبناء العلاقة التي تتمناها "



للكاتبة ( تالين ميدانير )




يتحدث الكتاب عن كيف تكون جذاب للناس ولمحيطك بطريقة صحيحة , وكيف تصل لنفسية متزنة وبكذا تجذب حولك أشخاص متزنين.

الموضوع بكل بساطة إن كل فرد فينا لديه ( إحتياجات ) مهما كان هذا الإحتياج لا تشعر بلإحراج لان كل شخص يمتلك العديد منها .

الكتاب يقدم طريقة وإختبار بين صفحاته لمعرفة إحتياجاتك وكيف تحدد أكثر أربع إحتياجات لديك , أيضا  هلإختبار متواجد بشكل أسرع على النت لكن باللغة الإنقليزية ( الموقع lifecoach.com )

بعد معرفتك لهذه الإحتياجات لا تتجاهلها أو تستصغرها بالعكس تماماً تأملها وفكر سنين كثير وأنا أشعر بهلإحتياج بدون وعي ولمن وعيت عليه أتجاهله !!! ليس منطقي فتره بسيطة ثمانية أسابيع فقط تستطيع من خلالها إشباع هذا الإحتياج وبذلك ستزيد ثقتك بنفسك وحتزيد جاذبيتك وإختياراتك بالحياة ليس فقط الأشخاص بل أيضاً فرص العمل وغيرها.



تقدم الكاتبة أكثر عشرين إحتياج قابلتهم خلال عملها وقدمت أفكار لكيفية إشباع أي إحتياج سوا بنفسك أو بطلب المساعدة من أشخاص تثق فيهم جداً وأيضاً إذا كان هذا الإحتياج لدى شريك حياتك أو صديق لك كيف تقدر تساعده بإشباع هذا الإحتياج.

بعطيكم مثال بسيط عن إحدى إحتياجاتي قبل ثلاث سنوات , بالبداية خجلت منه بيني وبين نفسي بس قررت أكون شجاعة وأعترف بإحتياجي وأقوم بإشباعه والحلو لمن رجعت قريت الكتاب مره أخرى أكتشفت إنو هلإحتياج أنخفضت أهميته عندي بشكل كبييير.

كان ( الإحتياج للمدح والتقدير وإني أكون محبوبة )

والأن بشرح طريقة إشباعي لهلإحتياج بعد ما أخذت الفكرة من هالكتاب :

1-     أول شيء بديت بنفسي وصرت أكتب كل يوم أو كل أسبوع الأشياء الجميلة اللي عملتها وقدمتها لنفسي أو لطرف أخر إنسان أو حيوان ,وأكون ممتنة لنفسي وقبل أغمض عيني للنوم وأول ما أصحى أردد على نفسي الأشياء الحلوة اللي سويتها اليوم أو أي نية طيبة كانت داخلي واررد كمان كلمات زي ( إنتي رائعة تعملي أشياء جميلة ,أنتي تحدثين فارق في هذا العالم ووووو)



الغرض من تسجيلي للأحداث الحلوة اللي قمت بعملها هو أن لمن أشوف كثرتها أمام عيني أقدرها وأقدر نفسي عكس بالماضي تكون أفعالي كثير لكن أنساها وبسهوله أحس بإحباط وان ما عندي شي يتم تقدير نفسي عليه لأنها تضيع بين الأيام .



2-     طلبت من ماما وثنتين من صديقاتي إن بشكل أسبوعي يحاولون يرسلون لي رسايل يذكرون فيها الأشياء الحلوة اللي يحبونها فيني وكمان يقدرون الأشياء اللي قد عملتها أو راح أعملها ويكونوا ممتنين لي.

هنا كمان أحبابك راح يفاجئونك بأشياء ما كنت تتوقعها أو نسيتها وهم يمكن نسويها لكن إذا طلبت منهم هالشيء بيفكرون بعمق ويتذكرون أشيائك الجميلة وتصرفاتك ويمدحونك ويقدرونك وبكذا يتم إشباع هلإحتياج.

هلأشخاص اللي بيساعدونك مع الوقت راح يكتسبون صفة جديده وهي تقدير الأخرين ومدحهم في حال عملوا شي رائع لأن في كثير من الأوقات نفتقد ثقافة المدح والإمتنان أو نخجل منها .



3-     ثالثاً إستغليت فرصة السوشل ميديا وطلبت من أصدقائي الإلكترونين يقومون بمراسلتي بالخاص أو إيميل ويذكرون الأشياء اللي يحبونها بشخصيتي أو حساباتي ( وخصوصاً البنات ما قصروا أبداً  رفعوني للسماء هههههههه) وجمعت كل هالرسايل وخليتها قريبة مني وبين فتره وفتره أطلع عليها.





وبكذا بعد فترة هلإحتياج إنخفض ومعد صرت استنزف طاقتي على أشياء ما أحبها أو أوافق على أمور لا أرغب فيها لأجل الحصول على المدح والتقدير والشعور بإني محبوبة . أمممممممم والعجيب بالموضوع لمن تم إشباع هذا الإحتياج صار أسهل علي أطبق ما قرأته في كتاب " كيف تقول لا "  راح احكي عنه بشكل بسيط في مدونة أخرى .

لكن لمن تشبع هذا الإحتياج ف ما تكون مضطر توافق على امور لا ترغب بها لتكون محبوب للأخرين ف كلمة ( لا ) تكون أسهل لأنك عارف أنك محبوب ورائع سواء قلت لا او نعم .

وأخيراً محا تكون مضطر تقبل بعلاقة غير جيدة مع شخص لمجرد إنك تشعر معه إنه يشبع لك هلإحتياج  وهنا نوصل لمعنى أسم الكتاب وكيف إنك حتحصل على العلاقة اللي تتمناها بأيسر طريقة وهي إشباع إحتياج لا يجعلك مضطر لشخص لا يناسبك .

وهذا يعني إنك حصلت على نوع من الإتزان لمجرد إشباعك لإحتياج واحد , تخيل معي لو تم إشباع جميع إحتياجاتك !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

أسمى بنت حسن 




تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

الإكتئاب ,, يا أنا ,,, يا أنت

كتاب " السماح بالرحيل "

تجاوزنا الإكتئاب ,,,